Sherif Mohamed Hassaan

عبـــد الرحمــن الأبنودى

اذهب الى الأسفل

عبـــد الرحمــن الأبنودى

مُساهمة  Admin في السبت فبراير 25, 2012 8:21 pm

عبـــد الرحمــن الأبنودى

عبد الرحمن الأبنودي شاعر مصري يعدّ من أشهر شعراء العامية في مصر ولد عام 1938م
في قرية أبنود بمحافظة قنا في صعيد مصر، لأب كان يعمل مأذوناً شرعياً، وانتقل إلى مدينه قنا
حيث استمع إلى اغاني السيرة الهلالية التي تأثر بها
الشاعر عبد الرحمن الأبنودي متزوج من المذيعة المصرية نهال كمال وله منها ابنتان آية ونور.


الحارة الفلسطينية



الحارة الفلسطينية
شوف كم سنة عدت وانا صاحي
اسم بلادي هو سلاحي
والثورة بتظهر صباحي
في الحارة الفلسطينية
الف سلامه
يا علمي اللي ظلموك ياما
حتى الدنيا ليها قيامة
في الحارة الفلسطينية
أعلامي سودا من الهم
أعلامي حمرا ودا دم
في الاكفان البيض نتلم
من الحارة الفلسطينية
يا سلالم طالعة
يا ثوارها
اجسادنا سلم لقمرها
الاطفال خلعت اعمارها
في الحارة الفلسطينية
يا أرض الرسالات باركينا
بنوفي الندر اللي علينا
الثورة ضد الصهيوني
هي عقلي وهي جنوني
واتقهقر لما يردوني
للحارة الفلسطينية
لساها بتنجب انبيا
موجة البحر الرايحة وجيا
للحارة الفلسطينية
يا حجارتي
لسلاح الواطي
يا قنابل
يا رصاص مطاطي
انا ماشي معدول
وسراطي
الحارة الفلسطينية
انا بادي وبيدي حجارة
وجهنم اولها شرارة
الوعي اللي كانه بشارة
من الحارة الفلسطينية
انا ثورة وسبنالكو الدولة
بتقولي لا قوة ولا حول؟
اهو لينا شرف المحاولة
في الحارة الفلسطينية
وبواجه كل ما بتقدم
الدولة ام الجيش متنظم
امريكا هزمها المخيم
في الحارة الفلسطينية
مولود محتل ومتكتف
مولود متنمر متصنف
اشنقني..
اعدم..
اتعسف..
الحارة فلسطينية
انا اعلى ما في صوتي
سكوتي
واحلى حياة بعشقها
موتي
انا ارضي وجوي وملكوتي
الحارة الفلسطينية



القدس



القدس قدسي..
يمامة صيف في غيتها.
تطير . تيجيني..
بأشواقها .. وغيتها.
فاكراني من يد صيادها
أنا اغيتها !!
فاكراني صوت الأدان الحي
في "حطين"
ومخبي في ضلوعي قلبك
يا "صلاح الدين"..
شايل صراخ اليتامى
ولوعة المساكين
فاكراني كفن الشهيد
وخيمة اللاجئين
وأول الأتقيا..
وآخر الهاربين..
***

تجيني وتبوسني
وتملس على خدودي
هاربة بـ حدودها القدام
تتحامى في حدودي
تبكي على صدري
دبكة حزن على عودي
تبكي وفاكرة حد هدها
وأسكتها !!
أنا..
ياللي من موت شراييني
اتنسج موتها
وصوتي..
يوم الغنا الباطل
بلع صوتها
مافيش في قلبي
ولا آهة أموتها
كل الآهات ميتة
أنا حبيس همسي
نزعت صورتها من بُكرايا
من أمسي
حطين ولا حطيني
ولا قدس الهموم.. قدسي
ولا عارفة تنساني
زي ما تهت.. ونسيتها !!
***

القدس..
تيجي يمامة نور
مطفية
طالعالي م البرد
للصيف الجديد تسعى
فاكرة في كفي طعام
وف قلبي أخوية
هية اللي مش واعية..
والا أنا اللي مش باوعى..؟
لا دمع يسقى عطش عيني
ولا مية.
يا حزن لا تترجمه أهة..
ولا دمعة..
...
ما كنا فاكرينا
أطفالك
يا ست الكل.
الكدب ما يجيبش همه
إحنا مش أطفال
وكنا فاكرينا أبطالك
أيادي السيف
سيوفنا من قش
ودي..
ماهيش إيدين أبطال
ضيعنا ع القهوة
نص العمر
نتاوب
نتمنوا من ربنا..
تتحسن الأحوال !!
***

يا قدس
لمي جناحك وارجعي تاني.
ولا تصدقي قولي..
ولا تتمني
أحضاني
نامي في حضن العدو
هوه العدو الأول
يا قدس..
خافي قوي..
من العدو الثاني.
الخنجر المختفي
وانتي فاكراه
ضلع
الأفعى ورا
ضحكتي..
والموت في أسناني.
وصفحتي في النضال
بيضا بياض التلج !!
***

لمي الجناح يا قدس
لمي الجناح..
"البناني" ف قلبي مسكونة
بيمام .. غريب الوطن.
يوم ما التهم خضرتك
فدان ورا فدان.
يوم ما طرد أسرتك
إنسان ورا إنسان.
يوم ما هدم مادنتك
وكسَّر الصلبان
***

يا قدس..
قولي لحيطانك
اثبتي بقوة
حيخلصك ابنك
اللي أنا .. مانيش هوه
لا تبحثي عن حلول
الحل من جوه
احل من جوه
الحل من جوه !!




بغداد



مهما أقول أو تقول..
إيه راح يفيد الكلام؟..
حكامنا صاحبوا العدو ..
وإحنا رحنا ننام
قالو لنا: حنحلها إحنا في خمس تيام
آدي بداية انهيار الأمة قدامنا
بعنا حقيقتنا وسكنّا في أوهامنا
عشنا وزادنا الخطب..
كرهتنا أحلامنا
أنا ما بنيت الدار إلاَّ لأحارب
ودار بلا حربٍ... عليا حرام..!!
مهما أقول أو تقول..
إيه راح يفيد الكلام؟
مش قالوا حنحلها إحنا في خمس تيام؟..
آدي العراق منطرح ع المقصلة.. بناسُه..
مستني حكم الغريب الجاي... بمداسه
يدوس علي الأمة.. وتسممنا أنفاسه
واحنا بنسأل: صحيح فيه حرب يا اخواننا؟..
وقال صحيح.. طامعة أمريكا في بترولنا؟؟..
مش هيه كانت صديقتنا.. كما فهمنا؟..
يا أمة.. جزم العدو.. دايسة علي رقابنا
وازاي بنسعد قوي.. في كل ما داسوا؟..
وآدي العراق منطرح ع المقصلة بناسُه
وكأننا إحنا.. ولا أهله.. ولا ناسه..!!
بيننَّا ما بين الدمار.. الدُّوس علي الأزرار
وتبتدي الكاِرثَة وتصعْد جبال النار
أمريكا.. في كل ساعة.. تبدّل الأعذار

والأمة قاعدة بتتفرج وتتشكك..
تشوف صورها علي الشاشات تقوم تضحك
وتسألك.. تفقعك.. وتقول: صحيح فيه ضرب؟..
من كتر ما نعسنا في الضلة.. نسينا الحرب
نقفلها م الشرق يفتحها علينا الغرب
عدو.. ما بينامش لا في الليل.. ولا في نهار..!!
بينّا ما بينه.. يا دوب دوسه علي الأزرار
وتبتدي الكارثة وتشعلل جبال النار..!!
أمريكا يمّ العراق زاحفة بلا قوانين
زي إسرائيل اللي قاتلة ولادنا في فلسطين
لاتنين علي نية.. ريحة الدم.. هيه الدين
جايين.. معاهم سلاح يقتل بلا تنشين
واحنا اللي إيدنا بلا حِتة عصايةْ توت
واللي أخدنا خلاص علي ابتسامة الموت
متلطشين م اللي مش فايت وم اللي يفوت
وسلاحنا طوب.. إنما.. إحنا اللي متَّهمين!!
وامريكا يم العراق زاحفة بلا قوانين
زي إسرائيل اللي قاتلة الشعب في فلسطين!!

قال إحنا لؤما قوي وقال ايه نتحايل
وقال بنخفي السلاح.. في الضل لو مايل
في لقمة الطفل أو في مشية الحامل
سلاح رهيب.. مستخبي فيه دمار شامل
يا ريت يا سيدي ما كانش الحال بقي مايل
ولا كنا نتسول التأييد من الغربا
والجرح يوسع يوماتي لاطب ولا طببا
وأقلها كلب.. يشتمنا.. ويتطاول..
قال إحنا لؤما قوي ع الحيلة نتحايل
وقال بنخفي السلاح في الضل لو مايل
وإحنا ضعفا... بنصرخ.. زي طفل غريق
قوِّتنا ضاعت ما بين الكرْه والتفريق
وكل دولة تلاتة متر.. عاملة فريق
قال ده أخويا اللي لعدوي.. أعز صديق
يحب وش العدو.. وش العرب لأه
ياكل طعام العدو.. لقمة اخوه.. لأه
يلبس قماش العدو.. وقطن أخوه لأه
تقوله:أهلاً.. يروح يشكيك لأعداءك
قول رأيك ايه لما تصبح أمتك.. داءك؟
تفطر بكاس العداوة كل يوم ع الريق!؟
وإحنا ضعنا.. بنصرخ زي طفل غريق
وكل دولة تلاتة متر.. عاملة فريق!!
السَّكرة راحت أهه.. وطلّت الفكرة
وكنا خايفين مجيئ بكرة.. وجه بكرة..

بدأوا بأرض الديانة: القدس« و» الناصرة
بيت لحم و جنين و نابلس. واسألوا "غزة"
أعز أولاد.. لأمة متاجرة في العزة
الركلة آخر مزاج.. والصفع له لذة
كل العذاب ده ولا عرفناش يا ناس نكره؟..
وكنا خايفين مجيئ بكرة وجه بكره
والسكرة راحت أهه وفضلت الفكرة
إشمعني يعني العراق ولافيش غير هوه
علشان تغير نظامه إنت بالقوة..؟
الأنظمة كلها.. ما بتختلفش يا أخ
مَد المواطن قفاه ومنعتوا آه أو أخْ
مش أنظمة.. في الحقيقة دي مجرد فخ
لو المواطن جمل بحملكم كان نخ
وكل حاكم لئيم.. براه.. غير جوه
واشمعني يعني العراق؟.. ولافيش غير هوه
علشان تغير نظامه إنت بالقوة؟..
قلنا زمان.. اعتدَي علي الكويت ظلما
ً وكنا ضده... وقررنا يعود حتماً..
دلوقت لا راح علي أيسر ولا أيمن
حكايتكو يا الأمريكان ألغز من الألغاز
وف تبريراتكو المريبة باشم ريحة الجاز
الكدب علي وشكم.. ما ينقصوش برواز
شعب العراق لن يموت.. الموت لكم إنتم
إنتو اللي جرتوا عليه.. وانتو اللي أجرمتم
ولا راح نفوت تارنا مهما رجعتوا وبعدتم

يا دي الرئيس اللي علي قول الضلال.. أدمن
مطلوق علينا.. كأنك ديب جعان شارد
وجاي علينا.. بتتمطع قوي... وفارد
في كوريا نعجة وعلينا جاي عامل مارد
لا إنت عمي .. ولا أمي.. ولا الوالد
علشان تيجي لبلادي بكل أسلحتك
تنقذني م اللي حاكمني... كنت عينتك؟..
عارفك ما تعرف يا قاتل.. إلا مصلحتك؟
مش أنظمة!!. إنما.. قابلينها يا بارد!!
مطلوق علينا كأنك ديب رهيب شارد
في كوريا نعجة.. وعلينا.. جاي عامل مارد!!
أطفالنا ماتوا.. ولا سائلش عنهم حد
تحت البيوت قبل حتي ما البيوت تنهد
ونسألك إنت.. وكإنك نسيت الرد
الدنيا تطلع مظاهرات والهتاف بيقول
واللي في مخك في مخك.. لا يهمك قول
قلبك علي إسرائيل وعينيك علي البترول
واخدينها إحنا هزار.. وانت واخدها جد!!
أطفالنا ماتوا ولا سائلش عنهم حد
والدنيا تسأل.. وكأنك نسيت الرد

آدي العراق القريب م القلب راح منا
بعيد بعيد.. ابتعاد النار عن الجنة
واحنا زي النُّظُم.. خطبة.. وقفِّلنا
ونرجعوا للبيوت تاني بنتمنظر...
الطيارات بالدانات والشاشة بالمنظر..
وإحنا لا حوله ولا يعذرنا من أنذر
ولا في عرق اتنفض فينا ولا أَنَّه
آدي العراق القريب م القلب راح منا
بعيد بعيد.. ابتعاد النار عن الجنة
خلاص نسينا النضال.. اليوم نقول بغداد
وبكره حنقول كذا.. وبعده ياما بلاد
واحنا كما المربوطين.. في أوتد الأوتاد
الشهدا بيموتوا يومياً قصاد العين..
من تحت عينيك عيون شايفانا يا فلسطين
أميرة إنتي ما بتلوميناش.. تلومي مين؟
ما ظنش اللي شبهنا تجوز لهم رحمة
إذا بدم البلاد... بيلونوا الأعياد!!
خلاص نسينا النضال.. اليوم نقول بغداد
وبكره حنقول كذا.. وبعده ياما بلاد!!




قمر يافا



لسه ما شبعتش طوافة
ياللي بتطوف من سنين
لسه ما كرهت الليالي ؟
لسه ما شبعتش مشاهدة.. ؟
يا قمر .. حالك .. كحالي..
ضيعونا .. بالمعاهدة !!
***

يا قمر .. هدوا قبورنا
واستباحوا اللي ف صدورنا
دمروا قلوبنا ودورنا
حقنا أصبح خرافة
وضعت يا بلدي الأمين
يا قمر .. تصعد في "يافا"
تترمي في "ير ياسين" !!!
***

ع الزاتون والبرتقالة
ارمي ضياتك أمانة
احنا يكرهنا اللي خاين
واحنا .. تكرهنا الخيانة
يا قمر..
وغيوم بتحجب
دمنا .. لما يسرسب
دنيا .. تحترم اللي يغلب
حتى لو شيطان لعين.
يا قمر
بشَّر في "يافا" واتصلب في "دير ياسين".
***

يا صبور .. الصبر واعر
للدماغ.. وللمشاعر
قلبي ندل وحزنه داعر
ليتني ما كنت شاعر
كنت أفلت م الكمين
صرختي بتموت في همسي
ليتني ما غادرت أمسي
ليتني ما صاحبت نفسي
ليتني ضميت خوامسي
يوم ما أقسمت اليمين
يا قمر عاشني في "يافا"
واتقتلنا في "دير ياسين"
يا قمر..
خدته ليافا..
خدني هوه.. لدير ياسين !!




يا أمة قومى



يا أمة قومي بقـي.. ده انتـي فضحتينـا...
الأمريكان سكنـوا مـش وسطينـا.. لأفينـا
والاّ اليهـود اللـي سرقـوا حتـي أغانينـا
حرتوا الأراضي وقتلـوا هنـاك أعـز الولـد
الشهدا أكوام علـي الأكتـاف.. إوعـي تعـد
أبـدان جميلـة.. بتاكلهـا النسـور والحِـدّ
إحنـا انتهينـا... تعالـوا ياللـي بعدينـا!!
يا أمة قومـي بقـي لأحسـن فضحتينـا....
الأمريكان سكنوا مـش وسطينـا.. لأفينـا!!
ياللي في عُسـري وضيـق اليـد نسيتونـا
أهي الفلـوس نفسهـا.. حاتـروح لأعادينـا
بترول أراضي العدو ده اللي في أراضينـا.!!
شفتـوش كـده؟ والبـلاد ممنـوع نحميهـا
نحميها من مين؟ دي مش أراضينا.. أراضيها
هوه بسلاحه المميت.. جـاي ينـزرع فيهـا
وانتو.. بدخان صمتكم يـا أهلـي عميتونـا
ياللي في عسـري وضيـق اليـد نسيتونـا
أهو جه ياكلكوا اللي علي حربه انتو لُمْتونا!!
يا أمة ترمـي ضميرهـا للكـلاب.. ببـلاش
يا أمة قبلـت مصيرهـا (خدمـة الأوبـاش)
كله كلام.. لا انتماء.. ولا وطـن.. ولا ديـن
قاعدين سنين تحلموا بظهور (صلاح الديـن)
ماكان ما بينكـم قتلتـوه انتـو يـا فالحيـن
كل اللي صدوا العدو.. راحوا ومش راجعيـن
ولا »صلاح دين« يا ناس ولا حتي زفت الطين
الحي ميت يا ناس أمـا اللـي ميـت عـاش
يا أمـة ترمـي ضميرهـا للكـلاب ببـلاش
يا أمـة قبلـت بفرحـة.. خدمـة الأوبـاش
ما اعادش إلا انتظار الموت.. يا إمـا نقـوم
نسجد في ساحة النضال وعن البلاهة نصـوم
لو الدما تبقي بحـر.. فـي دمنـا.. حنعـوم
إزاي يعيش الوطن.. من غير رجال تحميـه؟
تموت وتحيا معـاه.. تمـوت وتحيـا ليـه..
كإن ابن العرب مولود يـا نـاس.. مهـزوم
ماعادش إلا انتظار المـوت يـا إمـا نقـوم
نحمي الوطن بالصـدور.. ونفجـر المكتـوم
كل الشوارع بتصـرخ فـي المـدن بجنـون
توقّف الحـرب.. تفضـح فكـرة المجنـون
في أوروبا حتي ف أميركا.. لأ في كل الكون..
إلا احنـا إرتحـنـا قــدام أي تليفـزيـون
آدي العـراق فـي طريقهـا للغـرق يـابـا
واحنـا حواليـه خُطبنـا فجـة... كـدابـة
نتخانقوا من غير سبب.. لأ فيه سبـب طبعـاً
وحنغرقوا في الزمن.. يـا أمتـي.... جمعـاً
متملعنيـن... إنمـا... عدونـا..... ألـعـن
قدَّامُه حملان.. لكين.. علي بعضنـا ديابـة!!
الكـل عايـز ساعـات المؤتمـر تمضـي..
علشان ما يجري علي دار العـدو.. يمضـي
كـإن بعضـي ينازعنـي.. علـي بعضـي..
معظمنا هوه العدو.. يعني العـراق يـا هـوه
مش أمريكان وانجليز.. إحنا اللـي حنهـدوه
واحنا اللي بتروله رايحيـن للعـدو نِهْـدوه
وبعده بترول جديد.. وبعـده بتـرول جديـد
وأنا منتظر مقتلـي وإيـدي علـي خـدي!!
الكـل عـاوز ساعـات المؤتمـر تمضـي..
علشان ما يجري علي دار العـد (يمضـي)!!
أنا باهيب بالشباب.. إنسوا اللي قضُّوا العمـر
يتكلموا ويخطبوا وسابوا سنينكو... تمُـر...
ده انتو القلـوب الفتيـة والوجـوه السمـر
ترضوا تبيعـوا الوطـن بتفاهـة الغايـات؟
وتبقـوا إنتـو وأعـداء الوطـن إخــوات؟
متربصـة بيـكـو أم العولـمـة والـجـات
تتمِسْحوا م الكون كما مسحوا الهنود الحمـر
أنا باهيب بالشباب انسوا اللي قضّـوا العمـر
يتكلموا ويخطبـوا وسابـوا سنينكـو تمـر
يا أمة قومي.. وانتي يا مصـر.. ماتونِّيـش
وإلا عشريـن سنـة.. حاتمـر زي مافيـش
تعـلا اليفـط أعـلا مياديـن أمـة الإسـلام
شركـة إسرائيليـة اهـه لصناعـة الأقـلام
واستديـو صهيـون هنـا لصناعـة الأفـلام
والمصنـع الإسرائيلـي لعلبـة الورنـيـش
يا أمة قومي وإنتـي يـا مصـر ماتونيـش
بغداد.. يا أم التاريـخ والحكمـة والأشعـار
بغـداد يـا أم القصـور والنخـل والأنهـار
ماعادش إلا الصمود الليل في آخـره نهـار
دافعي بشرف واتركـي للأمـة طعـم العـار
ملو التاريـخ.. الفصـول صادقـة وكدابـة
سنتيـن تقـدَّم.. وألـف.. نعـودوا للغابـة
الأمـة فيـهـا فــرح لأزمـلـه نـدابـه
الدنيـا كلتهـا تهتـف باسمِـك المظـلـوم
بكره الجراح تندمل.. عُمـر الظـلام مايـدوم
أطفالـك اللـي التاريـخ حيحكـي قصتهـم
ونساكـي فـي صبرهـم. الدنيـا نسيتـهـم
يا دي العراق العريق صحّي العرب م النـوم
يا طاعم المحرومين.. إزاي تبات محـروم.؟
ومهما كانوا الطغـاة.. الـدار لأهـل الـدار
الـدار لأهـل الـدار ، الـدار لأهـل الـدار



البدل ( مرثية لجمال عبد الناصر )



أبادْلكُم حرّية .. بسجن.
أبادلكم سِلْم .. بحرب.
أبادلكم صوتى .. بصمت.
أبادلكم اسمى .. بصوت مجهول.
أبادلكم فدادين الطين
بالعتمة فى رطوبة الزنازين.
أبادلكم حاكم عادل بالفرعون الجبار.
الجنّة .. بالنار.
الراحة .. بتعب القلب.
أبادلكم أمن .. بخوف.
زُهرّية ورْد .. بكباية دم.
وحياة مرتاحة أبادلها بموت.
أبادلكم ضِحكاتى .. بغمّ
ورفيقى أبادله بمخبر كلب.
أبادلكم لو كنتوا تبادلونى
تاخدوا سنواتكم وتردُّولى السنوات.
صعب تردُّولى السنوات !!.
صعب تبادلونى برجوع العزة
ومعنى الوطنية والأوطان ..
للشعب.
ورجوع دمّ الشهداء.
والوجه الأصلى لكلمة أعداء.
ونضارة وجْه الفقراء.
وكرامة تساوى كرامة كلّ اللى اتسلبوا.
والنصر .. لكل اللى من غير حرب
اتغلبوا !!
بادْلونى .. وجوه بوجوه
ولغات بلغات.
خدوا كل اللى حيلتنا من ألوفات:
اللى اتنهبوا .. واللى لسه حيتنهبوا
وردوا للأمة رجولتها ونخوتها وقُدرتها.
ردُّوها من تابع مذلول
لزعيمة لاستقلال.
من قُطعان سايحة .. لرجال.
ردولها كل اللى سرقتوه من مال.
ادفعوا عنْها ديون الأطفال.
ردوا لها شمس المستقبل
واكنسوا أطنان العتمة من درب الأجيال.
أخلاق الشعب اللى انداس ..
واللى أصبح ناس مش ناس !!
ردوا للشعب رغيفُه المخطوف.
صوته الأصلى وعرقه المسفُوف.
وبالمجّانى .. رجعوا للطفل الكراس.
ابنوا على شط النيل المصنع جنب المصنع.
رُدوا للجندى المصرى وظيفة المدفع.
ردُّوا الإنسان العادى ياخُدْ قيمةْ ما يدفع.
والفلاح ردوه من ذُل الغربة
وردوله حُبه للفاس.
رُدوا الوطن المسروق
اللى اتمرغ فى مخالب السوق.
فكوا عنه الطوق.
شِلُّوا القدم الصهيونية الساكنة فى الدقى
وماشية فى باب اللوق.
ردُّوا الجمعية للفلاحين
والمصنع للعمال.
لو تقدروا تخرجوا مِ الأغلال
اللى كتفكم بيها اللى علمكم لعبة رأس المال ..
لو غيرتوا الحال ..
أُقسم قدام شعبى أغنى لكم من قلبى
وعمرى ما غنى تانى
لـ .. (جمال) !!




ناجى العلى





أمايه.. وانتى بترحى بالرحى..
على مفارق ضحى..
ـ وحدك ـ وبتعددى
على كل حاجه حلوه مفقوده
ماتنسيش ياامه في عدوده
عدوده من أقدم خيوط سودا في توب الحزن
لاتولولى فيها ولا تهللى..
وحطى فيها اسم واحد مات
كان صاحبى يا امه..
واسمه
ناجى العلى
ـــــــــــــــ
ياقبر ناجى العلى وينك ياقبر
ياقبر معجون بشوك مطلى بصبر
الموت يقرب عليك .. يرتد خوف
واذا ماخافش الموت.. يرتد جبر
****
ياقبر ناجى العلى .. يادى الضريح
كان ميتك ..للأسف .. وطنى صريح
تحتك فتى ناضر القلب ..غض
كان قلبه .. أرض مخيمات الصفيح.
****
الأرض متغربه .. والحلم ِمْلك
خريطه شبه الوطن محاصرها سِلك
واقف وراها شريد عاقد إيديه
حن الوطن ذلك .. للأرض .. تلك
****
غشيم فى حب الوطن .. طبعا غشيم
ياللى تحب الوطن .. من الصميم
على طريقة العرب في الحب .. عيش
ولىِ .. نقى .. متقى .. لكن لئيم
ـــــــــــــــــــــــ

أمايه.. وانتى بترحى بالرحى..
على مفارق ضحى..
ـ وحدك ـ وبتعددى
على كل حاجه حلوه مفقوده
ماتنسيش ياامه في عدوده
عدوده من أقدم خيوط سودا في توب الحزن
لاتولولى فيها ولا تهللى..
وحطى فيها اسم واحد مات
كان صاحبى يا امه..
واسمه
ناجى العلى




مقطع من الموت على الأسفلت



من الزوايا والأركان
خرج الطوفان:
ألوفات شبان.
إصعد يادخان
إبعد ياشيطان
إجبن ياجبان
رجع الاسم ورجع العنوان.
يغلى البركان
ويفور
ويدور
إتهد السور .. طلع الإنسان.
الصدر العالى عليه الوشم:
خريطة الدم .. فلسطين ياأحلا الأوطان.
مين قال بعنا ..؟
مين قال ضعنا؟
يا تمانية واربعين كدابه وكدابه ياسبعه وتسعين.
التار له نار طى الكتمان
واليوم يا خليل
يا جليل
يا بيت لحم ..الإعلان
يا..صوت الطفل اللى بيحررنى ف بلدى
بارك ربى فيك.....ياولدى
يا..نهر النار الفايره اوعى تبطل جريان
دراعات الوحش الغاضب..أصوات الكروان
راجح
فالح
مازن
مروان
وأخدنا بتارك يا غسان
يا كمال ناصر
دمك حاصر
أعداءك..مش بس فى لبنان
يا ... ماجد يابو شرار جينا
دمك فينا
لسة سامعينك تنيادينا
ما عادتش الدمعة مكتومه
صبحت صرخة
صبحت صرخةروح محمومه
تصفع روما
ع الكتف نشيلوا سرير الفندق ونشيلك
مواويل الثوره مواويلك
تحت قميصك غنوة شهدا
من كل مخيم...
زاحفه يا ماجد تحت الثوره تغنى لك
عطر الآنبياف مناديلك
أولادك يابو شرار بالطوب
عدلوا المقلوب
شطبوا كل القدر المكتوب
فتحوا بوابة الفجر
وواجهوا الغدر
وصاحوا:يا فلسطين
يسقط كل الكدب العربى
يسقط كل الاخوه الخاينين
نرسم بالدم خريطه للآوطان
إتفلت الجان
والمسجون قام ياكْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْ ْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْْل السجان
دارت دارت
لعبتهم بارت..
قوتهم خارت.. وانهارت
والدايره على الباغى دارت
دارت .. دارت
يادنان الكبت ..الظلم .. القهر .. على الطرقات .. فارت.
ومخيم بات .. وصبح ميدان
صبح ميدان والدنيا
الدنيا اتحطت واتشالت




الإمــام
ــــــــــــــــــــــــ
إلـى فـؤاد حـداد
ـــــــــــــــــ



إنت الإمام الكبير .. وأصلنا الجامع ..
وانت اللى نقبل نصلى وراك فى الجامع

بسيط يا مولاى ، والضحكة فى صدرك .. قوت
فقير يا مولاى .. ورازقنا حرير .. وياقوت
ونشيد عشان الأرض
ودعوة .. للى يموت
وخريطه لفلسطين
وكُُم .. للدامع

إنت الإمام الكبير .. وأصلنا الجامع ..
وانت اللى نقبل نصلى وراك فى الجامع

إن تمدحوا الشعر بامدح سيرة الشاعر
واشهد بإنه صبور .. العارف .. الطاهر
الصاحى سهران .. ونايم نومة الساهر

على حرف ورقه ، بنصل يمص دمه الحر
دقق فى " بيت " تلقى تحته ميت وريد بيشر
اتبع خطا الدم تلقى الجرح ولونه يسر
فؤاد ما قالشى ف يوم .. المر ماله مر
متبوع .. وليه تابعين .. عمره ما كان تابع


إنت الإمام الكبير .. وأصلنا الجامع ..
وانت اللى نقبل نصلى وراك فى الجامع

وحق من جاله يحبى النبع فى صحراه
والنهر غير عشانه لهجته .. ومجراه
وحق أحلا اللى قال : وطنى وشد الآه
وحق أحلا اللى حبوه رفقته وصُحَباه

من شد شرايينه ركبت ع العصب أوتار
من دمع عينه انسقت فى كفنا الوردة
وحق من أثبت إن السجن فيه أحرار
دول أربعين ضلع ولاَّ أربعين جلده
إللى طلع ع الجبل يقطف زهور النار
ويرشها ع العباد فى الحارة .. والشارع


إنت الإمام
الغنوة دى عن شعر فؤاد
وفؤاد ده اسمه فؤاد حداد
لازم مناوره ومداوره
مادام بتكتب عن ثوره
مش كل من يعرف يقرا ... قرا شعر فؤاد
تغرق تمد لها القشه
تولع .. تطفيها برشه
تسكر قلوبنا وتتعشى ... من شعر فؤاد
قاللى القوافى على كتافى
سواقى دايره على مافى
ما يبرد القدم الحافى ... غير شعر فؤاد
يصفها صفوف مرصوصة
لا زايده .. هه !! ولا منقوصه
واثقة لكين مش مجعوصة ... فى شعر فؤاد
كل المنازل .. مفتوحه
كل المسائل مشروحه
الدنيا – لمتها اللوحه ... فى شعر فؤاد
كان للخلايق إنسانهم
للفلاحين حد فيسانهم
غنوا الفقارى بلسانهم ... فى شعر فؤاد
شوف الكلام طالع نازل
كإنه مغزول فى مغازل
متربى فى أعلى منازل ... يا شعر فؤاد
تنزح .. وبيرك نضاحه
على قلب ما عرفش الراحه
ليه الحياه كده لماحه فى شعر فؤاد
والغنوه دى عن شعر فؤاد
وفؤاد ده اسمه فؤاد حداد
عمرى ما شفتش حبال الفجر لونها اسود
ولا دى قضبان وقاصده تقصقص الرؤيه
والحلم عود شق أسفلته وبيعيِّد
تسقيه بموال تقوم جامعة فى أغنية
ما تعدديش .. ياللى واقفه فى الخلا تعدِّد
الدنيا مش زى مانتى شايفه .. مش ديه
أحلا ما فى السجن قضبانه اللى بتحدّد
خطاوى فى الإنسانية .. وشكل .. وهويه
قُرْبت حيطان السجون .. من الهرم .. أفرد ..
قدمى .. ينام المقطَّم .. تحت رجليه
أنا باحمده واحمده .. وكل يوم حاحمِد
ربى اللى دل الضمير ع الاشتراكيه
فوق مادنه ريفى فقيره .. تقول بلا مسجد
أدِّنت صايم .. ولا لقمه .. ولا ميه
مع النبى قلت : كل الناس سواسيه
شعارات حماسيه لكن من عصبت موجوع
لو بطن واحده بتبكى من عطش أو جوع
ماكانش يطلع كلامى كلته مسجوع
عاش المربى .. وعاش السجع والساجع

وانت الإمام الكبير .. وأصلنا الجامع ..
وانت اللى نقبل نصلى وراك فى الجامع

الفرد ما يقدَّرُه غير حسن أفعاله
وكل فرد .. حيتجازى .. بأعماله
يوم ما ناديت فى العباد : خافوا زحام الحر
صحيتنا على طبلتك ولا صراخ أبو زر ؟
وكنت واقف تشهِّد ع اللئيم ماله
وانصف ما فيهم ما تستعناش بأقواله
وكانك انت الميزان وكانه يوم الحشر

كل اللى أسعد وأبهج .. واللى آذى وضر
وكل سارق بهيمه .. ف حبلها منجر
وكل شاعر كَدَبْ .. مربوط فى مواله
أحلا ما فى النيل .. يبان للضفه مستسلم

وأقوى ما فى النيل عيونه .. لحظة استسلام
م الدوله والثوره .. ولاَّ من صحيح مسلم
إنت الشهيد .. اللى مات بيأسلم الإسلام
الخصم انت .. وإنت مت بتدافع
إنت الإمام

والغنوة دى لفؤاد فؤاد
وفؤاد ده اسمه فؤاد حداد

فؤاد وتر .. مات العازف
أخضر .. يضلل ع الناشف
طبله وكمنجه .. وشفايف ... لفؤاد فؤاد
ندى .. نداوة الفجرية
قمر .. ومولود ع الميه
ينفع يكون للأنبيا ... ده فؤاد فؤاد
السبع ينفخ من ديقه
عصب السواقى ف تزييقه
والشعر يتهجَّى طريقه ... لفؤاد فؤاد

ولما يخطر فى الوادى
وطنه يقول له : يا بلادى
ويدفع الشعب العادى ... لفؤاد فؤاد
وهوه متكى ف زنازينه
يضحك على اللى حاجزينه
مفتشينه وفارزينه ... لكن ده فؤاد

والغنوة دى لفؤاد فؤاد
وفؤاد ده اسمه فؤاد حداد

شباب بلادنا الصغير
إللى إذا عتمه .. نوّر
ومسك دوايتك وصور
خريطه .. بس بأصولها
وكلمه يعرف يقولها
وموته .. يفهم ينولها
والموته إنت تغازلها
بغنوه قلبك غازلها
من تانى يصحى فى غزلها
شهيد على يد شاعر
ده كاس وداير على الدنيا مالوش علامات
ولا حد دايم على الدنيا غير الباقى
كتير باحس الزمن خلصان .. وانا .. على مات
والنخل له طَرْح وِخْرِى ، وطرح سبَّاقى
يغوى الغراب إلا يسكن .. شجرة ع اللمات
ما يوقع إلا اللى هيه .. تقدر انه مات
والسبع لو مات فى أحضان الوطن باقى
ياللى فى حب الوطن والرحله عزيتنى
ويوم ما مت انت جيتنى وانت عزيتنى
وقلت لى : عزتها وهيه ما عازتنى
وفتها لندل .. عاز يكسر .. وعاز يتنى
أنا فُته اسمى سراج .. والخلق بيه عالمات
الجسم راحل لكين شوف .. الأثر باقى
دمى بيصبح عساكر
منصوره .. راجعه لبيوتها
حصد السنه .. لم يفوتها
ولا زيارة البنادر
اللى بيزرع بيزرع
واللى بيصنع بيصنع
واللى رجع للمحطه
وعاد .. لقطع التذاكر
واللى يكمل يذاكر
الشمس تطرح سناكى
والدم بيصيح يكاكى
بلبل .. لبس بدله كاكى
والأمهات اللى طلعت
شافت ولادها وسمعت
زغاريدها عافرت وطلعت
ودبكه لاجل اللى جالها
وادى دية رجالها
بالكام قصيدة اللى قالها
قال له التاريخ المذاكر
فكرتنى .. ياللى فاكر
الدم هوه علمها
والدم هوه ألمها
والدم هوه حروبها
والدم هوه سلامها
وازاى تصدق كلامها
ان هيه نسيت بطلها
جاعت .. وأكلت عيالها
أو قدمتهم بطوعها
يا كلهم اللى أكلها
اللى ابتسم والمناجل
دايره تحش السنابل
بالفرض والسنه
والجبر .. والواجب
كل القصايد بتتبع فى الأدان صوتك
لا يغير الأمر .. لا غيابك ولا موتك
من ألف عام جايه
من ألف عام راحت
شجر بينفض ورق
وجاروف كبير فاحت
لكل حلم انطفا
ولكل قلب غياب
ولكل اسم اختفى
ولكل صدق عقاب
ولكل موت احتفى
ولكل موت أسباب
من ألف عام جايه
لألف عام راحت
شجر بينفض ورق
وجاروف كبير فاحت
وحلم ما نطفاش
وقلب عجيب ما غابش
واسم ما اختفاش
مكتوب فى عين الشمس
والموت ما يخصناش
فؤاد حداد ما ماتش
هل عندكم مانع ؟

وانت الإمام الكبير .. وأصلنا الجامع ..
وانت اللى نقبل نصلى وراك فى الجامع

بسيط يا مولاى ، والضحكة فى صدرك .. قوت
فقير يا مولاى .. ورازقنا حرير .. وياقوت
ونشيد عشان الارض
ودعوة .. للى يموت
وخريطه لفلسطين
وكُمّ .. للدامع




ياعنكبـــوتة



يا عنكبوتة كملي عشك
لا حد حيزيحك
ولا يهشك
لمي مهاجرينك
وثبتي دينك
اتمطعي
وخدينا في وشك
بلاد بلا عزة
ممكن تجيبي اجلها من هزة
بلا ضفة
بلا غزة
بالدم رشي اللي بماء رِِشك
وكملي عشك
لمي مهاجرينك
ولو ملايين
يا عنكبوتة
احنا مش فاضيين
مدي الخيوط خيط خيط
واكسي كل الحيط
نامي بأمان
واتمطعي بفرشك
من وشنا ما بنسمعوش وشك
لمي مهاجرينك
وتعاليلي
لا تهم تباريري وتعاليلي
انا في الخلا بنفخ شعاليلي
واوزن قوافي وتفاعيلي
اغش نفسي وعمري ما اغشك
واحش روس اهلي ولا احشك
حتعيشي ابد الدهر
حتوحديها انتي نهر ونهر
نشي اللي ما قدروش على نشك
انا زي ما بعت السنين الخرس
ورضيت بربع الربع خمس الخمس
مجاني حوهبلك عيون القدس
مين اللي سألك تتركي عرشك؟
طب دحنا خدامك
في النوم بنوحيلك باحلامك
واحنا اللي بنحققها قدامك
اسف..
سكوتي ربما دوشك!
فتربصي بينا ولا يهمك
دمنا فدى دمك
وبعترينا واحنا بنلمك
ولو تحاصرك الامم
ويكتفوكي بالتهم
احنا سبيلك للخلاص في الكون
لما تضيق ..
دايما بيطلع مننا مجنون
يهتف يعيش صهيون
ونغش بعضينا ولا نغشك
بالعكس
بندلع
وبنهشك
ناكل في بعض
فيتملي كرشك
وقرشنا بثانية يصير قرشك
يا عنكبوتة
انتي
وزعيقنا
واصواتنا
ودم احياءنا وامواتنا
هدي عشوشنا
وكملي عشك
لا حد حيزيحك
ولا يهشك
لا حد حيزيحك
ولا يهشك




المتهم



عشب الربيع مهما اندهس
بالقدم
أو انتنى في الريح
بيشب تاني لفوق
يغني للخضره وطعم الألم
حبيبتي وإن يسألوكي
قولى مسافر بعيد
رايح يقابل العيد
على قلعة فوق الجبل
واللا في سجن جديد
في غرفة ضيقة في ساحة
الإعدام
يرمى الرصاص واللا
الخلاص
في خية المشنقة
مشوار بعيد المعنى
عالي الصوت
إذا مارحتوش أموت
وعالمي ينقفل
والشمس تسحب خيوطها وتنسحب في خجل
وسعيد كل ما قربت المواعيد
وهل فجر جديد
سعيد بكل اللى متألمه
كل الألم في الدنيا متعلمه
في زماننا ده ما أخيب اللى
الحزن يفطمه
تعبت أقرا الوجوه بحثا عن
الإنسان
وتعبت أقرا اليفط بحثا عن
العنوان

كل الخرايط ما توضح تبهت
الأوطان
لكن خلاص كتبت اسمي
بومض الرصاص
وفديت عيون الوطن وفديت
عيون الناس
ويا أمي إن يسألوكي لا
يترعش لك حضن
ولا تحسى بحزن وتقولي مات
في السجن
ساعتها يبقى الحزن بلا
موضوع
والسجن بلا موضوع والموت
بلا أكفان
وكفاية جربنا سنين الموت
بالمجان
والتافه المتهان أهانا
بالمجموع
الموت مجرد سفر
لاشواك ولا زعابين ولا عفر
ولا كلاب بتطل من جورنان
تخطب بألف لسان
تصبغ وجوهنا النيره بأصبغ
الألوان

ويا أمي كل ما يوهموا بموتي
اتذكري صوتي بذمتك مش
كان عظيم الآن
قالت له صوتك نشان
قالت موتك بيان
طالع يقول موجود يا أسمر يا أبو عيون سود
فكيت طلاسم سحرنا
المرصود
وعدلت وش الزمان




القلب الأخضرانى



أنا كل ماأجول التوبة يا بـوي
ترمينـي المجاديـر ياعـيـن
وحشاني عيونه السوده يا بوي
ومدوبني الحنيـن يـا عيـن
*******
متغـرب والليالـى يـا بـوي
مش سايباني في حالي يا عين
والرمش اللي مسهرني يا بوي
ضيعني وأنا كان مالي يا عين
أنا كل ما أجول التوبة يا بوي
ترمينـي المجاديـر ياعـيـن
وحشاني عيونه السوده يا بوي
ومدوبني الحنيـن يـا عيـن
********
يا رموش قتاله وجارحه يا بوي
وعيون نيمانه وسارحه ياعيـن
أد يكى العمر بحاله يـا بـوي
واديني انت الفرحة يـا عيـن


أنا كل ما أجول التوبة يا بوي
ترمينـي المجاديـر ياعـيـن
وحشاني عيونه السوده يا بوي
ومدوبني الحنيـن يـا عيـن
********
القلـب لأخضرانـى يابـوى
دبلت فيـه الأغانـى ياعيـن
ولا قادر طول غيبكم يا بـوي
بشرب من بحر تاني يا عيـن
أنا كل ما أجول التوبة يا بوي
ترمينـي المجاديـر ياعـيـن
وحشاني عيونه السوده يا بوي
ومدوبني الحنيـن يـا عيـن
********
أنا كـل مـا أجـول التوبـة
ترمـيـنـي الـمـجـاديـر




قصيدة خيط



اليل جدران اذا يدن الديك من عليـه يطلـع

نهار وتنفلت من قبضـه الشـرق الحمـام ام

ام الجناح الابيض فى لـون قلـب الصغـار

اه يا حبيبتى يا ام خصله مهفهفه قلبى اللـى

مرعوش الامان لسه بيحلـم بالدفاوالشمـس

كلمه طيبه وفيها الشفا قلبى اللى كان قـرب

يموت لسه بيحلم بالبيوت زى الخرز والدرب


خيط حرير ولاضم كل حيط وفـى كـل دار

يترش حب الحب غيط يتنفس البلاب علـى

البـاب الكبيـر وبرضـه ملضـوم بحريـر

يا ام العيون الدفاينين لو تعرفـى مـن فيـن


سمار النيل ؟ منين ؟اوعك ان تقولى ان جوفه

عب طين اسمر لاالشمس فوقه مـن سنيـن

لو تعرفى طول السنين على شـاب عريـان

البدن ودراعاته مكشوفيـن وانتـى عينكـى

اسمروا من شيل الحنيـن ولانهـم متكحليـن

بشئ حزين بشئ فى كـل عيـون صحابـى

الطيبين اللى فى عينيهم انتظار واليل جـدار

اذا يدن الديـك مـن عليـه يطلـع النهـار




خايف أموت من غير ما اشوف تغيير الوشوش



خرج الشتا وهلِّت روايح الصيف*
والسجن دلوقتى يرد الكيف!!
مانتيش غريبة يا بلدي ومانيش ضيف
لو كان بتفهمي الأصول
لتوقفى سير الشموس..
وتعطلي الفصول.
وتنشفي النيل في الضفاف السود
وتدودى العنقود
وتطرشي الرغيف!!
ما عدتي متمتعة وانتى في ناب الغول
بتندغي الذلة وتجتري الخمول
وتئني تحت الحمول
وتزيفي في القول
وبأي صورة ماعادش شكلك ظريف
***
دوس يا دواس
ما عليك من باس
واكتم كل الأنفاس.
الضهر مليئ بالناس
إللى حبيتهم دون ما يبادلوني
الإحساس.
وأنا عارف إني ما باملكهمش
لأني ما مضيتهمشي في الكراس!!
الناس اللي دمغها الباطل دمغ
اللي بتنضح كدب وتطفح صمغ
اللى بتحشش
وما بتحسس
واللي بتضحك كل ما تنداس!!
***
الجامعة طالعة رايتها ضلتها
هدارة
جبارة
صادقة في نيتها..
بتتجه..
يم الوطن والموت.
و"شبرا" زاحفة تأكد التهديد
وتجمع التبديد
وصلت ميدان الفجر..
في المواعيد…!!
النهر.. والضفة.
نبت هلال العيد
ومالت الكفة
وصحيت الرجفة.
مصر اللي لا لحظة ولا صدفة.
ثورة ف ضمير النور.. بتتكون.
رايات.
بدم البسطا..تتلون..
سدوا الطريق..
كيف المؤامرة تموت!؟
"فلتسقط الخيانة
والقيادات الجبانة
ندّاغة الإهانة
كريهة الريحة
كريهة الصوت!!"
***
الغضب..
بيوالي إنشاد البيان
والوجوه الصامدة في وش الزمان.
والرحابة..
في الصدور..وفي الليمان..!!
غابت الأسر الصغيرة في الوطن
. استوى ع الأرض وعي.
صحيت الأمة ف هدير السعي.
الوطن.. مفهوم
وحلو
ويتحضن..!!
***
التفت صاحبى يقوللي:
"لسه نايم..؟
مش مظاهرات..
دي حاجات يفهمها شعبك.
إقفل العقل القديم..
وافهم بقلبك.
رقصة الزار القديمة..
الفرعونية
ع الخصيبة السندسية..
لما يجتاحها الألم!!.
لما تغمرها الإهانة..
والقدم..
تسحق الإنسان..
وتدهس القيم!!"
ابتسمت..!!
رقصة الزار القديمة
الحميمة
العظيمة.. لحد فكرناها ثورة
فرق بين رقصة.. وثورة!!.
لا هيَّ جاية فوق حصان
ولا في لحظة زمان
حتهب نابتة في الغيطان
ولا رقصة
برجل حافية
ف مهرجان!!.
دكهه هادية.
تيجي هادية.. وصوتها دامي
تعزل الكداب..
وتقبض ع الحرامى!!.
تعرف الناس..مش كتل
تعرف الناس..
بالوجوه..وبالأسامى.!!
تيجى..فاتحة القبر
نادغة الصبر
قابضة الجمر
تنصب محاكم الشعوب في كل قصر
تغير العصر..
إلى آخر الصفحات في سفر الثورة!!.
ابتسم صاحبي وقاللي:
"حاذر م الارتفاع
سيبك م الاندفاع
حفر حكومتك وساع!!"
ابتسمت
جفت الرقصة الحبيسة
عادت الأمة التعيسة
اختفى كل اللى كان!!
اختفى كل البشر
واختفى كل المكان
تحت سنوات الهوان.!!
***
تتعسني فكرة إني هموت
قبل ما اشوف- لو حتى دقيقة-
رجوع الدم لكل حقيقة..
وموت الموت..!!
قبل ما تصحى..
كل الكتب اللى قريت
والمدن اللي ف أحلامى رأيت
والأحلام اللي بنيت
والشهدا اللي هويت
والجيل اللي هدانى
والجيل اللي هديت..!!
قبل ما أملس ع الآتي
وادفن كل بشاعة الماضي
في بيت.!!
***
حاقولها بالمكشوف:
خايف أموت من غير ما اشوف
تغير الظروف.
تغير الوشوش..
وتغير الصنوف!!.
والمحدوفين ورا
متبسمين في أول الصفوف.
خايف أموت وتموت معايا الفكرة
لا ينتصر كل اللي حبيته..
ولا يتهزم كل اللى كنت أكره..
اتخيلوا الحسرة!!.
***
مأساتنا.. إن الخونة.. بيموتوا
بدون عقاب ولا قصاص..!!
مأساتنا
إن الخونة بيموتوا.. وخلاص.
بدون مشانق في الساحات..
ولا رصاص!!.
على كل حال..
صدقي مازال!!.
صدقي على قيد الحياة
بيفجر الدم النبيل
ويبطش بالاستقلال
ويمرغ الجباه
تحت الجزم والخيل
ويفتح الكوبري علينا
كل صبح وليل.!!
والإنجليز..
مازالوا بيقهقهوا
ويضربوا.. ويسجنوا الشباب
على كوبري عباس..
أو
في "معرض الكتاب!!"





والله وشبت يا عبد الرُّحمان ..



عجّزت يا واد .؟
مُسْرَعْ؟
ميتى وكيف؟
عاد اللي يعجّز في بلاده
غير اللي يعجز ضيف.!!
هلكوك النسوان؟
شفتك مرة في التلفزيون
ومرة .. وروني صورتك في الجورنان
قلت : كبر عبد الرحمان.!!
أمال انا على كده مت بقى لي ميت حول.!!
والله خايفة يا وليدي القعدة لتطول.
مات الشيخ محمود
وماتت فاطنة ابْ قنديل
واتباع كرم ابْ غبّان
وانا لسة حية..
وباين حاحيا كمان وكمان.
عشت كتير.
عشت لحد ماشفتك عجّزت يا عبد الرحمان.
وقالولي قال خَلَّفت
وانت عجوز خلَّفت يا اخوي؟؟
وبنات..!!؟
أمال كنت بتعمل إيه
طيلة العمر اللي فات؟
دلوقت مافقت؟
وجايبهم دِلْوكْ تعمل بيهم إيه؟
على كلٍّ..
أهي ريحة من ريحتك ع الأرض
يونسُّوا بعض.
ماشي يا عبد الرحمان.
أهو عشنا وطلنا منك بصة وشمة.
دلوك بس ما فكرت ف يامنة وقلت: يا عمة؟؟
حبيبي انت يا عبد الرحمان
والله حبيبي .. وتتحب.
على قد ماسارقاك الغربة
لكن ليك قلب.
مش زي ولاد الكلب
اللي نسيونا زمان

حلوة مرتك وعويْلاتك
والاّ شبهنا..؟
سميتهم إيه؟
قالولي : آية ونور.
ماعارفشي تجيب لك حتة واد؟
والاّ أقولك :
يعني اللي جبناهم..
نفعونا في الدنيا بإيه؟
غيرشي الانسان مغرور.!!

ولسه يامنة حاتعيش وحاتلبس
لمّا جايب لي قطيفة وكستور؟
كنت اديتهمني فلوس
اشتري للركبه دهان.
آ..با..ي ما مجلّع قوي يا عبد الرحمان.

طب ده انا ليّا ستّ سنين
مزروعة في ظهر الباب
لم طلّوا علينا أحبة ولا أغراب.
خليهم..
ينفعوا
أعملهم أكفان.!!

كرمش وشي
فاكر يامنة وفاكر الوش؟
إوعى تصدقها الدنيا..
غش ف غش.!!
إذا جاك الموت يا وليدي
موت على طول.
اللي اتخطفوا فضلوا أحباب
صاحيين في القلب
كإن ماحدش غاب.
واللي ماتوا حتة حتة
ونشفوا وهم حيين..
حتى سلامو عليكم مش بتعدي
من بره الأعتاب

أول مايجيك الموت .. افتح.
أو ماينادي عليك .. إجلح.
إنت الكسبان.
إوعى تحسبها حساب.!!
بلا واد .. بلا بت..
ده زمن يوم مايصدق .. كداب.!!
سيبها لهم بالحال والمال وانفد
إوعى تبص وراك.

الورث تراب
وحيطان الأيام طين
وعيالك بيك مش بيك عايشين..!!

يو.....ه يا رمان..
مشوار طولان
واللي يطوِّله يوم عن يومه يا حبيبي .. حمار
الدوا عاوزاه لوجيعة الركبة
مش لطوالة العمر.
إوعى تصدق ألوانها صفر وحمر.

مش كنت جميلة يا واد؟
مش كنت وكنت
وجَدَعَة تخاف مني الرجال ..؟
لكن فين شفتوني ..؟
كنتوا عيال.!!

بناتي رضية ونجية ماتوا وراحوا
وأنا اللي قعدت.
طيِّب يا زمان..!!
إ
إوعى تعيش يوم واحد بعد عيالك
إوعى يا عبد الرحمان.

في الدنيا أوجاع وهموم أشكال والوان.
الناس مابتعرفهاش.
أوعرهم لو حتعيش
بعد عيالك ماتموت.

ساعتها بس ..
حاتعرف إيه هوّه الموت.!!

أول مايجي لك .. نط

لسه بتحكي لهم بحرى حكاية
فاطنة وحراجي القط..؟

آ.. باي ماكنت شقي وعفريت
من دون كل الولدات.
كنت مخالف..
برّاوي..
وكنت مخبي في عينيك السحراوي
تمللي حاجات.

زي الحداية ..
تخوي ع الحاجة .. وتطير .
من صغرك بضوافر واعرة .. ومناقير.
بس ماكنتش كداب.
وآديني استنيت في الدنيا
لما شعرك شاب..!!

قِدِم البيت.
اتهدت قبله بيوت وبيوت.
وأصيل هوه..
مستنيني لما أموت..!!

حاتيجي العيد الجاي؟
واذا جيت
حاتجيني لجاي؟
وحتشرب مع يامنة الشاي .؟؟

حاجي ياعمة وجيت..
لالقيت يامنة ولا البيت ..!!




البت جمالات



بياع الوشنة
اللي العصرية بيزمر ويفوت
م اليوم مش هيفوت
ولا هينادي علي المنجة والتوت
زي ما كل الناس بتموت
بياع الوشنة يا جمالات مات
عدي الموسم
وشجرة النبق اتخضت
والتكعيبة عرف سكٌتها الموت
التعابين كترت في الهيش
كيف بس يا خالي تقول حاجي
ولا تجيش؟
طب مش تيجي تسأل عل جمالات
لسة بتعيش؟
لسة عايشة يا جمالات؟!
عايشة وزي العفاريت
والديناميت..؟!
الديناميت والنار دايرين
وانا في الفدان ماسكة المنجل
وبجيب للفرسة حشيش
الكلب الٌلسود؟
الكلب الٌلسود تعيش انت
وديكة خدته الدانة
مش ناوي يا خال تقعد لك جمعة معانا
خواف

أمه..
خالي عبد الرحمن خواف
بقي زي الافنديات اللي من مصر
إستني اما اروي لك حاجة تفطس م الضحك
مش مرة كان الضرب شديد
الإسرائلين بعتوا صواريخ
الواحد كد الزير
الواحد منهم ييجي حايم كدة
وكأنه جاي في البي
جدتي إيه ..؟ شافت في الجو صاروخ
وتقول جاي مخصوص
ما قدرناش لا نفر ورا الشجرة
ولا نرقد في البوص
جدتي دي رقدت على ضهرها
وترفصله برجليها

إبعد يا فطيس
إبعد يا نجس يابن الملاعين
واحنا هنموت من الخوف والضحك
إتفجر ورا بيت عيد
صح ده كان يوم ربنا ما يوريك
والا الديك
اتفرفت في الديناميت فرفيت
جدي براهيم يومها
لما لاقيني بكيت
قاللي وهوه بيضحك
أوه ..بكرة يا جمالات
الأرض هتطرح مليون ديك
وحيغني خالك عبد الرحمن
دي الدانة فرشته ع الفدان
إيه قاعد تتلفت حواليك ليه
خايف م الدانة ؟
خواف

أمه خالي عبد الرحمن خواف
وأنا أقوله قال
اقعدلك جمعة معانا
سيبك من الديك دلوقت يا جمالات
خلينا في حكاية الكلب الٌلسود
ماله
من بين بهايمنا وطيرنا
هو اللي انصاب
انصاب نوبتين
المرة الأولانية خد شظو ف رجليه
والمرة التانية صاروخ
كأنه ركبله أجنحة زي الطير
اتبعزق زي التبن ما يخده الريح
من ع المدرة
هوه كان كلب ولا كلبه يا جمالات
كلبه أصيلة واصله ما يخفش ع السامعين
إن كلاب الدنيا
دي زي البني آدمين
فيها الزين والشين
فيها المجرم والمسكين
اللي أصيل واللي عويل
واللي خاين واللي أمين
إنما دي كانت كلبة مش كلب
كلبة إنما واللهي يا خالي
تقول لها قلب
نتاية يا خالي بس أصيلة صح
ونبيهة صح
وهوه دلوقت كلابنا يا خالي
بقي فيها كلاب..؟




زمن عبد الحليم



فينك يا عبد الحليم
فين صوتك اللى كان
فرح وهموم
وكان سما بنجوم
اللى طلع م القلب
عارف يعيش..ويدوم
فينك يا عبد الحليم
فينك
يا احلا من يغنى الفراق
تيجى تغنى زحمة الشهداء
والدم فى فلسطين
وعلى توب العراق
فينك يا عبد الحليم
فينك يا زارع الحلم
بعد الحلم
بعد الحلم
الدنيا.. ريح.. وغيوم
الدنيا ..موت ..وسموم
ولا حد سامع
صرخة المظلوم
ولا انة المهموم
الدنيا منتظرة صوتك
ومحوشالك هم
اكتر من الايام
الدنيا منتظرة صوتك
ليه رحت قوام
ضاقت مساحة الكلام
والشوك
ما زال يوعد بصحبة ورد
الشوك خسيس
عمره ما يوفى بعهد
الشوك- كما تعرف
خبيث ..خوان
وفجرنا اعمى
ساكت ما لهش ادان
وكل صبح جديد
بحزن قديم
فينك يا عبد الحليم
لا عاد حبيب ينضم
ولا عبير ينشم
ولا ضحكة ملو الفم
هربت ليه يا عم
مش كنت تنتظر الليالى الهم
ملونة فلسطين
بطعم الدم
والضحكة
اناتنا ..اذا تتلم
وكل مانشد الامل
ننشد
الكل راحل .. والجناح منحول
فى غربة تقتل قلبنا المقتول
رحل فى صوتك
احلى ما فى صوتى
ورحل بموتك
فرحتى بموتى
هاربة الحدود وبيطاردها الحد
الاغتصاب
ما لوش حدود ولا حد
كله بيرحل
من دموع الخد
للشهدا
نايمين ع الكتاف .. واليد
ابدان
بطول حزن الحياة ..تتمد
صوت البيوت الطيبة
بتتهد
صرخة وليد اخضر
صرخها بجد
الطيارات
الحراتات
الجرافات
تقتل تاريخ الارض
والحزن
خيط ضى الاسى الممتد
الحزن صاحب حميم
فينك يا عبد الحليم
فينا احنا يا عبد الحليم دلوقت
مين اللى قتل الثانى فينا
احنا والا الوقت
اتعسا فى الحياه
النوم وقلة الانتباه
الصمت والصوت
يبقوا شىء واحد
سكت والا نطقت
الكل فى البعد اتنسى صوته
وانا اللى للصوت القديم
اشتقت
فينك يا عبد الحليم
فات ايه
وامتى
وكام
هل لما غنينا الوطن
كنا بنفرش بيه على الرصفان
وناكل الساقطة من الاغصان
نتجاهل النكسة ورا النكسة
ونندغ التواريخ والاحزان
ويشتم الشاتم
نقول " احسنت
والامة تدخل دايرة التحريم
فينك يا عبد الحليم
انا هنا
اشبه غروب لشعر والاحلام
انا هنا
مطرح ما مديت ايد وقلت سلام
فارش فى ضلة حيرة الايام
انا ياللى كنت مليح
والخلق شردها عويل الريح
الدنيا تزحم فى طريق مسدود
تلف قدامى وخلفى عباد
وكانى مش موجود
وكان عمرى ما خش قلبى ناس
فى وشى تقرا ملامح الامة
الضلمة نور والنور جبال ضلمة
اهتف انادى بحق من غير صوت
اهتف انادى حق
شبعان موت
اتدلدلت فتايل القناديل
واتنجست سجادة المواويل
مهر الفساد
وسط الخلا مفلوت
وباقول يا ليل
ارواحنا متباعة بتمن الموت
كل الجرتح ما تئن
شوقى القديم بيحن
لحبر غير الحير
وشعر غير الشعر
وسن غير السن
ازاى هربت
من البلا الى يجن
وزمن ينسى اللى يئن..يئن
تعال شوف الدنيا
من غير حسن من غير ناس
وانا بنفس الؤم
نفس الطريقة القديمة
فى زحام البكم
بارخى لجامى
واخدع السياس
فينك يا عبد الحليم
مين اللى
هيحصد آهات الارض
ويبلغ الاحساس
انا اللى مسكون بالسكوت
لو موت ..ما نيش ملفوت
وانت
بتضحك جنب منى ..تفوت
الكدب مالى الكون
الكدب ما لوش لون
الكدب ..بلع الالسنة والصوت
مين اللى ردم اللون ده
فى الاحزان
مين اللى ردم الاهل
تحت الهد
مين اللى خان يونس
سؤال فى خان يونس
عليه
ما جاوبنى ابدا..حد
فينك يا عبد الحليم
الامة بتعانى وبتعانى
ما عادتش نفس الامة
نفس الخلق
والكدب
ما عادش زى ما كان ايامك
زما عادش نفس الحق هوة الحق
ارحل باحلامك
رحل زماننا يا صاحبى
قدامى وقدامك
وامتك
بكدبها اتباهت
الامة
فى دروب الاسى تاهت
الامة زى العادة بتعانى
لكن معاناه ..كدب ..برانى
مش زى ما كانت
آدى المسيح
شايل صليب تانى
اظنه غير دكهة
دهه..باهت
عن وصفه عاجزة كل احزانى
والعدرا
من يوم البكا بتبكى
ولدها مقتول
ع الصليب..متكى
الدمع مات
من كتر ما ناحت
كل النسا فى ارض وجيل
ليها ولاد ماتت
العدرا تبكيهم سوا..وتئن
تبكى
وتتدارى ف صليب الابن
يا ام المسيح
من قعدتك قومى
آدى الصهاينة بيمشوا فى دروبى
وقلعونى ..ومشيوابهدومى
والحزن
فى القلب القديم ..فاحت
وف كربلاء
آدى الشهيد..محمول
كل العراق
زى الحسين مقتول
والدنيا فاهمة
وانا اللى لسه غشيم
فينك يا عبد الحليم
اهو زى ما سبتنى
يوم الرحيل ونويت
وسمعت بالموتة وانا
باعبر طريق..ومشيت
ولا كانك مت
كملت خطوى وفت
ما حصلش غير
طراطيش اغانى وضحك
وهموم وطنية
تمر زى الطير
وصوت
ما عادش يدق باب البيت
وانا فى الحقيقة
مش باقول مشتاق
عشان مشتاق
كل الحكاية
فى زنقة الاوطان
وميلة الميزان
لما تخوى حدادى اللوعة
والغربان
كنت انت نافعنى
اذا قلت يا فلسطين او يا عراق
او اغنى احلامنا اللى ضاعوا هباء
وكل يوم اوطان
بيغيبوا فى الاجواء
يغيب عنا الصوت
وتفضل الاصداء
ويتملى الجورنان
بضحكة الاعداء
وقليلة ع الكلب
قولة لئيم
وانا فينك ي

Admin
Admin

عدد المساهمات : 308
تاريخ التسجيل : 30/01/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sherifmohamedhassaan.forumegypt.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى